Encyclopedia - أنسكلوبيديا 

  موسوعة تاريخ أقباط مصر - Coptic history

بقلم المؤرخ / عزت اندراوس

علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس5

 إذا كنت تريد أن تطلع على المزيد أو أن تعد بحثا اذهب إلى صفحة الفهرس تفاصيل كاملة لباقى الموضوعات

أنقر هنا على دليل صفحات الفهارس فى الموقع http://www.coptichistory.org/new_page_1994.htm

Home
Up
علم الآثار يؤيد الكتاب المقدس1
علم الآثار يؤيد الكتاب المقدس2
علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس3
علم الاثار يؤيد الكتاب المقدس4
علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس5
علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس6
علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس7
علم ألاثار يؤيد الكتاب المقدس8

 

 The Name Yahweh in Egyptian Hieroglyphic Texts

عزريا ملك يهوذا، ابن أمصيا | عزيا
عزريا ابن أمصيا، ملك من ملوك يهوذا لمدة اثنتين وخمسين سنة وكان مستقيمًا وهو الذي بنى ايلة على البحر الأحمر. لوحة الدفن ملك عزيا. في عهد يهوذا، حكم الملك عزيا من 792 إلى 740 ق.م، المعاصر لأموس، هوشع، وإشعياء. مثل سليمان، بدأ بشكل جيد وانتهى  بالخطأ امام الرب وأخطاؤه مكتوبة فى سفر الأخبار 26  مما أدى إلى ضربه بالجذام في وقت لاحق من عمره ضرب بالبرص في آخر حياته وخلفه في الملك ابنه يوثام (2 مل 15: 1-8 و14: 21-22 و2 أخبار 26: 1). وعندما توفي عزيا تم دفنه في "مدافن الملوك" وقد تم اكتشاف لوحة (الشاهد) الدفن الحجرية على جبل الزيتون ولكن موقع مكان الدفن غير معروف، ويعتقد البعض بأنه كان خارج أسوار المدينة في وادي قدرون وفي عام 1931 تم اكتشاف قرص حجري في الصورة أعلاه في مجموعة من دير الأرثوذكس الروسي على جبل الزيتو. لم يلاحظ أي شخص أهمية هذا الأمر ولا يمكن لأحد أن يتذكر متى كان هذا الشاهد هناك وترجمة الشاهد الحجرى المكتوب على  اللوح: "لقد جلبت / عظام عزة / ملك يهوذا" / لا تفتح! "يشير النقش إلى أن اللوحة تميزت بمكان دفن ثانوي. ويعتقد أن رفاته ومن المرجح  أن قبره إلى مكان آخر    في القرن الأول  عندما نمت مدينة أورشليم ويعرض الشاهد (اللوح) مع شواهد أخرى فى متحف إسرائيل   وكان ملك يهوذا بحسب هذه الشواهد (2 مل 15: 13 و30-34 و2 أخبار واش وهو 1: 1 وعا 1: 1 وزك 14: 5 ومت 1: 9). سمي عزريا أيضًا (2 مل 14: 21 و15: 1-8 و17-27 و1 أخبار 3: 12) خلف أباه أمصيا حوالي سنة 785 ق.م. قبل موت أمصيا. وقد بنى ايلات بعد وفاة أبيه (2 مل 14: 22). وكان عمره ستة عشر سنة لما ارتقى العرش (2 مل 14: 21). وبعد أن استلم الحكم بأربع وعشرين سنة استقلت اليهودية استقلالًا كاملًا، وتحررت من خضوعها لمملكة ارائيل الذي بدأ منذ أيام أمصيا. وقد نظم عزيا الجيش، وحصن أسوار القدس وقلاعها، وجهز قوات الدفاع عن المدينة بأسلحة جديدة. وقام بعد هجمات على أعدائه، ومنهم الفلسطينيون والعرب. وانتصر عليهم، وهدم أسوار مدنهم في جت ويبنة وأشدود وبنى مدنًا في أرض فلسطين، وخضع له العمونيون وقدموا له الهدايا، وانتشرت هيبته إلى حدود مصر (2 أخبار 26: 6-8). واعتنى عزيا بتحسين أحوال مملكة يهوذا في باقي النواحي والحقول فرقى الزراعة وبنى القلاع وسط الصحراء وحفر الآبار. وكان عزيا يعبد يهوه، وعاش حياة مستقيمة. إلا أنه لم يدمر بيوت الأوثان ومعابد الآلهة الأخرى. ولكنه حصر الشريعة فيما بعد وحاول أن يوقد على مذبح البخور في الهيكل، فغضب الله عليه وضربه بالبرص الذي لازمه حتى وفاته (2 مل 15: 1-7 و2 أخبار ص 26) لذلك سلم مقاليد الحكم لابنه يوثام وكان ابن خمس وعشرين سنة. ومن الحوادث المهمة أيام عزيا هول زلزال عظيم في فلسطين (عا 1: 1 وزك 14: 5). وقد ملك عزيا حوالي اثنين وخمسين سنة. وتوفي حوالي 734 ق.م. وقد عاصره في أواخر أيامه الأنبياء إشعياء وهوشع وعاموس (1 اش 1: 1 و6: 1 وهو 1: 1 وعا 1: 1).
عين / نبع إليشع النبى
معجزة أليشع الثانية: بتحويل عين (ينبوع ) مياه أريحا الرديئة الى مياه صالحة للشرب (٢ملوك ٢: ١٩-٢٢) تسمى اليوم عين السلطان وكان الله قد بارك أليشع وأعطاه روح اثنين من إيليا، فأجرى الله على يديه ضِعف ما أجرى على يدي إيليا من معجزات. لا بد أن الله يؤيد نبيّه الصحيح الذي أرسله من عنده بمعجزة تجعل الناس يسمعون الكلام الذي يقوله من عند الله لهم. وعندما اقتنع بنو إسرائيل بنبوَّة أليشع جاءه رجال مدينة أريحا بشكوى. قالوا: إن موقع المدينة حسن، أما المياه فرديّة والأرض مُجدبة. كان موقع مدينة أريحا حسناً، فقد كانت عند سفح الجبل، وكان أمامها سهل الأردن وحولها النخيل وغيره من الأشجار والأعشاب ذات الرائحة الطيبة. كما كان موقع المدينة رائعاً من جهة التجارة. ولكن مياه ذلك الجزء من مدينة أريحا كانت رديئة فكانت أرضها مجدبة غير مثمرة. كان السببُ في جدوب الأرض هو رداءة المياه. وكانت هذه مشكلة تهدد أمن السكان كلهم. وهنا طلب النبي أليشع أن يجيئه أهل أريحا بصَحْن جديد يضعون فيه ملحاً. وذهب بالملح إلى نبع الماء، وطرح الملح فيه وقال: «هكذا قال الرب: قد أبرأتُ هذه المياه. لا يكون فيها أيضاً موت ولا جَدْب». وأكرم الله نبيَّه أليشع فاذا بالمياه تصبح حلوة. ويقول المفسرون إن المياه التي برئت هي العين التي تخرج من عين السلطان الحالية، وهي اليوم عذبة جيدة. حوَّل الله المياه الرديئة الى مياه صالحة للشرب والري، فانصلح حال الأرض المجدبة وجادت بالثمر. وهكذا صارت الأرض صالحة في الموقع الحسن!   وألِيشَع النبي اسم عبراني معناه "الله خلاص". وهو خليفة إيليا في العمل النبوي في المملكة الشمالية. وكان أليشع ابن شافاط (سفر الملوك الأول 19: 19) ومن سبط يساكر. وقد أقام في آبل محولة في وادي الأردن. وكان ينتسب إلى أسرة ثرية، لأن حقل أبيه كان يستلزم أثني عشر زوجًا من الثيران لحرثه. وقد وجده إيليا يحرث فدعاه للعمل النبوي إذ طرح رداءه عليه (1 ملو 19: 16 و19-21) وعندما ذهب إيليا إلى ما وراء الأردن ليُنقل إلى السماء ذهب أليشع رداء إيليا وضرب بالرداء مياه الأردن فانفلق الأردن وانشطر وعبر أليشع إلى الجانب الغربي من النهر (2 ملو 2: 1-18) وكان أليشع يختلف عن إيليا من نواح عدة. فقد كان أليشع أصلع الرأس (2 ملو 2: 23 قارنه مع 2 ملو 1: 8) وكان يرتدي ملابس عادية كبقية الناس (2 ملو 2: 12 قارنه مع 2 ملو 2: 8) وكان يحمل معه عكازًا (2 ملو 4: 29). ويختلف عن إيليا في أنه كثيرًا ما كان يوجد في البلدان والمدن (2 ملو 6: 32) وقد خصصت أسرة شونمية غرفة معدة في بيتها كان يأتي إليها في رحلاته للقيام بعمله النبوي (2 ملو 4: 8-13) وأحيانًا ما كانت الموسيقى تحركه للتنبؤ (2 ملو 3: 15).
وفيما يلى المعجزات التى فعلها إليشع النبى بتدبير إلهى : ١- دعوة أليشع وبداية خدمته (١ملوك ١٩ :١٩-٢١، ٢ملوك ٢) .. ٢ - معجزة أليشع الأولى: أليشع يشق نهر الأردن (٢ملوك ٢: ١٣، ١٤) .. ٣ - معجزة أليشع الثانية: تحويل مياه أريحا الرديئة الى مياه صالحة للشرب (٢ملوك ٢: ١٩-٢٢) .. ٤ - معجزة أليشع الثالثة: أليشع يلعن الساخرين (٢ملوك ٢: ٢٣ - ٢٥) .. ٥ - معجزة أليشع الرابعة: إرواء ثلاثة جيوش (٢ملوك ٣) .. ٦ - معجزة أليشع الخامسة: دُهْنَة زيت ملأت أوعية كثيرة (٢ملوك ٤: ١-٧) .. ٧ - معجزة أليشع السادسة: إقامة ابن الشونمية من الموت (٢ملوك ٤: ٨-٣٧) .. ٨ - معجزة أليشع السابعة: القضاء على السموم في الخضروات (٢ملوك ٤: ٣٨-٤١) .. ٩ - معجزة أليشع الثامنة: عشرون رغيفاً تُطعم مئة رجل (٢ملوك ٤: ٤٢،٤٣) .. ١٠ - معجزة أليشع التاسعة: شفاء قائد الجيش السوري (٢ملوك ٥) .. ١١ - معجزة أليشع العاشرة: لَعْن جيحزي بالبرص (٢ملوك ٥: ١٩-٢٧) .. ١٢ - معجزة أليشع الحادية عشرة: الحديد يطفو على الماء (٢ملوك ٦: ١-٧) .. ١٣ - معجزة أليشع الثانية عشرة: أليشع يكشف خطط العدو (٢ملوك ٦: ٨-٢٣) .. ١٤ - معجزة أليشع الثالثة عشرة: الله يفتح كوى السماوات (٢ملوك ٦: ٢٤ - ٧: ١٩ و٢٠) .. ١٥ - معجزة أليشع الرابعة عشرة: أليشع يُخبر حزائيل بمستقبله (٢ملوك ٨: ٧-١٥) .. ١٦ - معجزة أليشع الخامسة عشرة: إقامة ميت (٢ملوك ١٣: ١٤-٢١)

 

 

 

 

 

 

 

 

This site was last updated 01/12/18