الأنبا ميخائيل

Encyclopedia - أنسكلوبيديا 

  موسوعة تاريخ أقباط مصر - Coptic history

بقلم المؤرخ / عزت اندراوس

1. نيافة الأنبا ميخائيل مطران أسيوط

 هناك فى صفحة خاصة أسمها صفحة الفهرس تفاصيل كاملة لباقى الموضوعات

أنقر هنا على دليل صفحات الفهارس فى الموقع http://www.coptichistory.org/new_page_1994.htm

Home
Up
إكتشاف رفات شهداء ومطارنة
كهنة الصعيد بمؤتمر سنوى
تذكار أستشهاد الأنبا جورج
أنشطة مطرانية أسيوط
وفد من أسيوط للبابا
هجرة غير شرعية
الشهيد‏ ‏أبادير‏ ‏وأخته‏ ‏إيريني
صور نادرة
عيد العذراء فى جبل درنكة
الأنبا يؤنس أسف بأسيوط

 

1 - الأنبا ميخائيل مطران أسيوط  ودير أبو مقار

اسم الاسقف : Name of Bishop

نيافة الأنبا ميخائيل : : HE Metropolitan Mikhail
تاريخ الرهبنة : 19-2-1939
تاريخ الرسامة : Consecration Date :
: 25/08/1946
المنصب : HE Metropolitan Assiut مطران أسيوط ودير أبو مقار
اسم الايبارشية : Assiut مطرانية أسيوط   Archdiocese Name
المقر : Assiut : مدينة أسيوط
Country/city
المحافظة / المدينة : : Assiut
محافظة أسيوط : المدن التابعة له : أسيوط - البدراري - ساحل سليم

و الجدير بالذكر أن الأنبا ميخائيل يُطلق عليه عدة ألقاب منها شيخ مطارنة مصر و أسد الصعيد و هو من مواليد 19 فبراير عام 1939 , وترهب بدير الأنبا مقار بوادي النطرون بإسم الراهب متياس المقاري وتدرج قسا ثم قمصاً ثم أسقفاً ثم مطراناً لمحافظة أسيوط بيد البابا مكاريوس بطريرك الأقباط الأرثوذكس رقم 114.
ولم يخرج الأنبا ميخائيل من أسيوط منذ 5 سنوات تقريباً بسبب سنه الكبير , كما كان مرشحاً لتولي منصب قائم مقام البطريرك عقب وفاة البابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط الأرثوذكس رقم 117 إلا أنه إعتذر أيضاً لسنه الكبير .
وعاصر الأنبا ميخائيل 6 من بطاركة الكنيسة القبطية وهم
1- البابا يوأنس التاسع عشر رقم 113
2- البابا مكاريوس الثالث رقم 114
3- البابا يوساب الثاني رقم 115
4- البابا كيرلس السادس رقم 116
5- البابا شنودة الثالث رقم 117
6- البابا تواضروس الثاني رقم 118
********************************************************

ظهرت السيدة العذراء للأنبا يوساب و أمرته بالإسراع إلى دير أبو مقار و أنه سيجد راهبا اسمه متياس ...
اليوم عيد سيامة "الانبا ميخائيل" مطران أسيوط فقد سيم مطراناً بيد البابا يوساب في 25 أغسطس 1946
ترهب بدير الأنبا مقار و عمره أقل من عشرين عاما تقريبا باسم متياس المقارى كان شجاعا دائم الدفاع عن الحق مما جعله يصطدم بممارسات رئيس الدير الخاطئة و عنفه الراهب متياس عن سلوكه الخاطئ بكل وداعة لكن رئيس الدير قرر أن يتخلص منه.. و أصدرقرارا بطرده في نفس الليلة ظهرت السيدة العذراء أم المخلص للأنبا يوساب بابا الإسكندرية و أمرته بالإسراع إلى دير أبو مقار و أنه سيجد راهبا اسمه متياس فعليه أن يرسمه مطرانا على أسيوط الذي كان كرسيها شاغرا أسرع البابا إلى الدير و فوجئ الرهبان بزيارته و احتفلو به لكنه سألهم فورا عن الراهب متياس المقارى فظن الرهبان انه سمع عن الخلاف بينه وبين رئيس الدير فقالوا له أنة سيغادر الدير اليوم!! فأجابهم نعم سيغادر الدير لأنه سيرسم مطرانا على أسيوط و لم يكن يتجاوز عقده الثاني بعد
وتمر الأيام و يرأس الأنبا ميخائيل دير أبو مقار جلس الأنبا ميخائيل على كرسي أسيوط في 25 أغسطس عام 1946 و لاقى معارضة شديدة من بشوات أسيوط لصغر سنه واجه الأنبا ميخائيل بشجاعة الإرهاب في أسيوط من السبعينات و حتى التسعينات ضد المحافظ المتطرف محمد عثمان إسماعيل حاول السادات تشويه صورته أمام الشعب القبطي بعد اعتقال البابا شنودة و نشر إشاعات مفادها أن الأنبا ميخائيل يسعى لرئاسة الكنيسة القبطية معروف عن الأنبا ميخائيل علاقته الوطيدة بالسيدة العذراء التي كثيرا ماتظهر في أسيوط منذ عام 1986 حتى عام 2007 تهنهئة لشيخ المطارنة بمناسبة عيد ميلاد نيافته الثالث والتسعين كل سنة وقداستك طيب يا سيدنا

 

الدستور الجمعة 25/7/2008 العدد 416 عن خبر بعنوان [ الأنبا ميخائيل.. عميد أساقفة الصعيد ] كتب- هاني سمير:
«لأكثر من 60 عاماً منذ رسامته كأسقف وهو يرفض الصلاة بعيداً عن إيبراشية أسيوط حتي إنه رفض السفر للخارج لتلقي العلاج!»
ترهبن في 19 فبراير 1939م تمت رسامته كأسقف 25 أغسطس 1946م مطران أسيوط ورئيس دير أبو مقار منذ حوالي 62 عاماً
«الأنبا ميخائيل» مطران أسيوط ورئيس دير أبو مقار من أقدم مطارنة االكرازة المرقسية، فقد سيم مطراناً بيد البابا يوساب في 25 أغسطس 1946 أي منذ ما يزيد علي 62 عاماً، كماأنه المطران الوحيد في تاريخ الكنيسة الذي رفض الصلاة خارج إيبراشيته ولا مرة واحدة، كما أنه لم يترك مقر إيبراشية أسيوط لعشرات السنين،ولمواقفه يلقبه أقباط أسيوط بعدة ألقاب يذكر منها إنهم يلقبونه بعميد أساقفة الصعيد، ويلقبونه أيضاً بشيخ مشايخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، هذه الألقاب لم تأت من فراغ،بل إنها نتاج مواقفه الحاسمة تجاه القضايا والمشكلات الخاصة بالكنيسة في أسيوط، والتي يتبع فيها أسلوباً غريباً بعض الشيء هو الامتناع عن الاحتفال وكان قراره منع الاحتفال هو أكبر عقوبة يمكن أن يصدرها، منها عندما قام بتهديد محافظ أسيوط اللواء نبيل الغربي بإلغاء الاحتفالات بعيد السيدة العذراء بديرها بدرنكة والتي تأتي في شهر أغسطس من كل عام، عندما قامت المحافظة برفض بيع قطعة أرض بجوار الدير، بعد أن طلب منه الأنبا ميخائيل شراءها عدة مرات ووعده بشرائها، ولكن لم يف به، بل قام ببيعها لشخص آخر، وكان رد فعل مطران أسيوط ذا أثر بالغ علي قرارات محافظ أسيوط الذي عقد اجتماعاً موسعاً يضم المجالس الشعبية المحلية والمساحة وأملاك الدولة ليقدموا حلاً للمشكلة، واستقروا علي تقديم مساحة 13 فداناً في المنطقة الجبلية التي تقع في نطاق دير السيدة العذارء بدرنكة مجاناً، ولكن عمدة أساقفة الصعيد أراد أن يشكرهم فقرر شكرهم ببيان رسمي من مطرانية أسيوط حتي يعرف الجميع أنه لا خلافات بينه وبين المحافظة، وأن الاحتفال بصوم العذراء سيكون في ميعاده السنوي كالمعتاد في أغسطس. ومن المعروف عن الأنبا ميخائيل أنه لا يذهب خارج مصر للعلاج جاء ذلك أثناء مرضه المفاجئ في يوليو من العام الماضي والذي اضطر الأطباء إلي أخذه للقاهرة للعلاج، في مستشفي الحياة وعندها تجمع الآلاف من أقباط أسيوط وبكوا كأنهم أطفال تركهم أبوهم، وتوالت البيانات منه كان أولها ثاني يوم لذهابه للقاهرة ليطمئن أبناءه في أسيوط علي صحته، ومحبتهم هذه لم تظهر حيث ذهب للقاهرة لكنه أيضاً عند رجوعه إلي مقر المطرانية، حيث الزغاريد والتجمعات الكثيرة وتجمع الآلاف أيضاً، ليكونوا في استقبال أبيهم الذي غاب عنهم للعلاج

**********************************

جريدة : بتاريخ 25 - 7 - 2007 م عن مقالة بعنوان[ يعانى تدهورًا حادًا في حالته الصحية.. الرجل الثاني بالكنيسة أمضى بالمستشفى عدة أيام والبابا شنودة لم يزره ولم يستفسر عن صحته] كتب صمويل سويحة المصريون :


يعاني الأنبا ميخائيل مطران أسيوط الذي يناهز عمره الخامسة والتسعين، تدهورًا بالغًا في حالته الصحية بشكل استدعى دخوله إلى مستشفى الحياة بضاحية مصر الجديدة حيث مكث بها عدة أيام قبل خروجه منها مساء يوم الاثنين، دون أن يزوره البابا شنودة أو يقوم بإرسال مبعوث عنه للاطمئنان على صحته.
يترافق ذلك مع فرض تكتم شديد من قبل إدارة مستشفى الحياة حول الملف الطبي للأنبا ميخائيل أكبر الأساقفة وشيخ المطارنة، ورئيس الكنيسة في حالة رحيل البابا، رافضة الإدلاء بأية تصريحات ردًا على سؤال لـ "المصريون" عن تطورات حالته.
ويلقب الأنبا ميخائيل في الصعيد بـ "أسد الصعيد"، فهو ابن لأسرة فقيرة وفى سن السابعة والعشرين من عمره - 19-2-1939- ترهب في عهد‏ ‏الأنبا‏ ‏يوساب‏ ‏الثاني‏ ‏في ‏دير‏ ‏أبو‏ ‏مقار‏ ‏باسم الأب متياس.
وبعدها بسبع سنوات، قام البابا يونس التاسع عشر برسامته أسقفًا على مدينة أسيوط بتاريخ 25/8/1946، ولكن أهالي المدنية اعترضوا علية في البداية، إلا أنه صار بعد ذلك معشوق أسيوط كما يسميه شعب إبريشيته.
وعاصر الأنبا ميخائيل الأحداث المهمة داخل الكنيسة عن قرب على مدار هذه السنوات الطويلة، وكان أحد أطراف الصراع مع الدولة إبان عهد الرئيس السادات، حتى أنه اشترط عزله للموافقة على طلب الكنيسة بعزل محافظ أسيوط آنذاك محمد عثمان.
ففي أحد المرات وأثناء زيارة البابا شنودة للسادات اشتكى له من محمد عثمان محافظ أسيوط وقتها وقال له بالحرف الواحد: "عايزني أشيل المحافظ شيل الأنبا ميخائيل مطران أسيوط الذي كان يقف ضد المحافظ ... فرد البابا: الأنبا ميخائيل لم يفعل أي شيئ يستحق علية أن أعزله من الأسقفية ... فقال له السادات: إذًا يبقي محمد عثمان في مكانه"
يذكر أنه في عام 1980 وليلة عيد القيامة جرت مقابلة مع وفد من الكنيسة وكان الأنبا ميخائيل أحد أعضائه مع الرئيس حسني مبارك الذي كان وقتها نائبًا للرئيس السادات. وخلال تلك المقابلة، هاجم ميخائيل، نائب الرئيس السادات، بعد أن قال إنه تحدث بشكل غير لائق عن البابا

 *************************


جريدة وطنى 29/7/2007 م السنة 49 عن مقالة بعنوان [ نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل يتماثل للشفاء ] عاد‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏ ‏إلي‏ ‏مقر‏ ‏كرسيه‏ ‏الأسبوع‏ ‏الماضي‏ ‏بعد‏ ‏زيارة‏ ‏خاطفة‏ ‏لمركز‏ ‏الحياة‏ ‏الطبي‏ ‏بالقاهرة‏ ‏حيث‏ ‏نجح‏ ‏الأطباء‏ ‏في‏ ‏السيطرة‏ ‏علي‏ ‏الأزمة‏ ‏الصحية‏ ‏العارضة‏ ‏التي‏ ‏تعرض‏ ‏لها‏ ‏نيافته‏ ‏وبدأ‏ ‏يتماثل‏ ‏للشفاء‏.‏
وخلال‏ ‏الفترة‏ ‏الأخيرة‏ ‏التي‏ ‏قضاها‏ ‏نيافته‏ ‏بمركز‏ ‏الحياة‏ ‏زاره‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏للاطمئنان‏ ‏عليه‏ ‏وكان‏ ‏بصحبته‏ ‏كل‏ ‏من‏ ‏أصحاب‏ ‏النيافة‏ ‏الأنبا‏ ‏موسي‏ ‏أسقف‏ ‏الشباب‏ ‏والأنبا‏ ‏يوأنس‏ ‏الأسقف‏ ‏العام‏ ‏والأنبا‏ ‏يسطس‏ ‏رئيس‏ ‏دير‏ ‏الأنبا‏ ‏أنطونيوس‏ ‏والأنبا‏ ‏أرميا‏ ‏الأسقف‏ ‏العام‏.‏
ويوسف‏ ‏سيدهم‏ ‏وأسرةوطنييسجدون‏ ‏لله‏ ‏شكرا‏ ‏وعرفانا‏ ‏علي‏ ‏تجاوز‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏للأزمة‏ ‏الصحية‏ ‏متمنين‏ ‏لنيافته‏ ‏دوام‏ ‏الصحة‏ ‏والعافية‏.

الرئيس محمد نجيب و جمال عبد الناصر اثناء زيارتهم لمحافظة اسيوط عام 1953
وكان فى استقبالهم الانبا ميخائيل مطران اسيوط للاقباط الارثوذكس والمطران اﻻنبا الكسندروس اسكندر مطران اسيوط للاقباط الكاثوليك مع جموع من الشعب
الانبا ميخائيل سيم مطراناً بيد البابا يوساب في 25 أغسطس 1946 عاصر خمسة بطاركه وعشر حكام

************************************

جريدة وطنى بتاريخ 16/3/2008م السنة 50 العدد 2412 م عن خبر بعنوان [ لقطات‏ ‏من‏ ‏الزمن‏ ‏الجميل‏...‏تذكار‏ ‏نياحة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس - مواقف‏ ‏جمعت‏ ‏قداسته‏ ‏مع‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط ] باسمة‏ ‏وليم‏ - ‏أسيوط‏
تستدعي‏ ‏كنيستنا‏ ‏القبطية‏ ‏في‏ ‏مثل‏ ‏هذه‏ ‏الأيام‏ ‏تذكارات‏ ‏السيرة‏ ‏العطرة‏ ‏التي‏ ‏لأبينا‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏: ‏رعويته‏, ‏صلواته‏, ‏خدمته‏ ‏وكلماته‏ ‏وافتقاداته‏ ‏لأبنائه‏ ‏حتي‏ ‏بعد‏ ‏نياحته‏... ‏يصنع‏ ‏شهادة‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏تزاحم‏ ‏مئات‏ ‏الآلاف‏ ‏من‏ ‏محبيه‏ ‏من‏ ‏سائر‏ ‏الأقاليم‏ ‏ليلتفوا‏ ‏حول‏ ‏مزاره‏ ‏بدير‏ ‏شفيعه‏ ‏الشهيد‏ ‏مارمينا‏ ‏العجايبي‏ ‏بمريوط‏ ‏لنتذكر‏ ‏سيرته‏ ‏وغني‏ ‏تراثه‏.‏
وإذا‏ ‏كانت‏ ‏علاقة‏ ‏المتنيح‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏بشعبه‏ ‏هكذا‏ ‏فكم‏ ‏بالحري‏ ‏علاقته‏ ‏مع‏ ‏آباء‏ ‏الكنيسة‏ ‏المطارنة‏ ‏والأساقفة‏ ‏المعاصرين‏ ‏لحبريته‏.. ‏اخترنا‏ ‏جوانب‏ ‏من‏ ‏هذه‏ ‏العلاقة‏ ‏بشيخ‏ ‏المطارنة‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏...‏
يروي‏ ‏لنا‏ ‏الشماس‏ ‏الإكليركي‏ ‏صفوت‏ ‏فكري‏ ‏بمطرانية‏ ‏أسيوط‏ ‏قصة‏ ‏بعض‏ ‏اللقطات‏ ‏النادرة‏ ‏التي‏ ‏تعود‏ ‏إلي‏ ‏الزمن‏ ‏الجميل‏ ‏في‏ ‏بدايات‏ ‏حقبة‏ ‏الستينيات‏ ‏من‏ ‏القرن‏ ‏الماضي‏ ‏ويجمع‏ ‏ما‏ ‏بين‏ ‏المتنيح‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏ونيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏.‏
‏* ‏اللقطة‏ ‏الأولي‏: ‏صورة‏ ‏نادرة‏ ‏للمجمع‏ ‏المقدس‏ ‏الذي‏ ‏انعقد‏ ‏في‏ ‏يناير‏ 1960 ‏بمقر‏ ‏البطريركية‏ ‏القديمة‏ ‏الكاتدرائية‏ ‏المرقسية‏ ‏بكلوت‏ ‏بك‏ ‏والصورة‏ ‏يتوسطها‏ ‏المتنيح‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏مع‏ ‏بعض‏ ‏المشاركين‏ ‏في‏ ‏المجمع‏ ‏ومنهم‏ ‏الأنبا‏ ‏أنطونيوس‏ ‏مطران‏ ‏سوهاج‏ ‏والأنبا‏ ‏مرقس‏ ‏مطران‏ ‏أبوتيج‏ ‏والأنبا‏ ‏أثناسيوس‏ ‏مطران‏ ‏بني‏ ‏سويف‏ ‏والأنبا‏ ‏لوكاس‏ ‏العلامة‏ ‏مطران‏ ‏منفلوط‏ ‏والأنبا‏ ‏بطرس‏ ‏مطران‏ ‏أخميم‏ ‏والأنبا‏ ‏يوأنس‏ ‏مطران‏ ‏الجيزة‏ ‏والأنبا‏ ‏تيموثاوس‏ ‏أسقف‏ ‏دمياط‏ ‏ثم‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏.‏
ومن‏ ‏المجامع‏ ‏القليلة‏ ‏التي‏ ‏انعقدت‏ ‏في‏ ‏حبرية‏ ‏المتنيح‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏مجمع‏ ‏عام‏ 1963 ‏الذي‏ ‏اعترف‏ ‏فيه‏ ‏الآباء‏ ‏الأساقفة‏ ‏بقداسة‏ ‏الأنبا‏ ‏إبرآم‏ ‏أسقف‏ ‏الفيوم‏ ‏وأبونا‏ ‏ميخائيل‏ ‏البحيري‏ ‏والأنبا‏ ‏صرابامون‏ ‏أبوطرحة‏, ‏وكان‏ ‏ذلك‏ ‏أول‏ ‏مجمع‏ ‏مقدس‏ ‏يحضر‏ ‏فيه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏شنودة‏ ‏الثالث‏ ‏بصفته‏ ‏أسقفا‏ ‏للتعليم‏, ‏وتم‏ ‏تسجيل‏ ‏قراراته‏ ‏بناء‏ ‏علي‏ ‏طلبه‏, ‏والمجمع‏ ‏الثاني‏ ‏الذي‏ ‏سجلت‏ ‏قراراته‏ ‏أيضا‏ ‏الذي‏ ‏انعقد‏ ‏عام‏ 1965 ‏بعد‏ ‏عودة‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏من‏ ‏العاصمة‏ ‏الإثيوبية‏ ‏أديس‏ ‏أبابا‏ ‏حيث‏ ‏انعقد‏ ‏المؤتمر‏ ‏الكنسي‏ ‏العالمي‏ ‏الذي‏ ‏ضم‏ ‏الكنائس‏ ‏الأرثوذكسية‏ ‏وبحضور‏ ‏الإمبراطور‏ ‏هيلا‏ ‏سيلاسي‏ ‏والذي‏ ‏طلب‏ ‏فيه‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏الرئاسة‏ ‏لقداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏ودعي‏ ‏إليه‏ ‏كل‏ ‏بطاركة‏ ‏العالم‏ ‏حيث‏ ‏وقع‏ ‏قداسته‏ ‏علي‏ ‏اتفاقية‏ ‏الحوار‏ ‏الكنسي‏ ‏التي‏ ‏تعمل‏ ‏بها‏ ‏الكنائس‏ ‏القبطية‏ ‏حتي‏ ‏الآن‏ ‏في‏ ‏حواراتها‏ ‏اللاهوتية‏.‏
بدأ‏ ‏نشر‏ ‏قرارات‏ ‏المجامع‏ ‏المقدسة‏ ‏التي‏ ‏انعقدت‏ ‏في‏ ‏عهد‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏بيد‏ ‏نيافة‏ ‏الأنبا‏ ‏غوريغوريوس‏ ‏في‏ ‏باب‏ ‏وثائق‏ ‏المجامع‏ ‏المقدسة‏ ‏في‏ ‏كتابه‏ ‏الرائع‏ ‏وثائق‏ ‏الوطن‏ ‏الذي‏ ‏يضم‏ ‏ثمانية‏ ‏مجلدات‏ ‏كبيرة‏ ‏وهذه‏ ‏المجامع‏ ‏كان‏ ‏قد‏ ‏حضرها‏ ‏بنفسه‏ ‏مشاركا‏ ‏بصفته‏ ‏أرشيدياكون‏. ‏ثم‏ ‏بصفته‏ ‏أبونا‏ ‏باخوم‏ ‏المحرقي‏ ‏ثم‏ ‏بصفته‏ ‏نيافة‏ ‏الأنبا‏ ‏غوريغوريوس‏ ‏أسقف‏ ‏الدراسات‏ ‏اللاهوتية‏ ‏والبحث‏ ‏العلمي‏.‏
جمعت‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏بنيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏ ‏علاقة‏ ‏حميمية‏ ‏فكان‏ ‏رفيقا‏ ‏لسفريات‏ ‏قداسته‏ ‏في‏ ‏رحلة‏ ‏الفاتيكان‏ ‏عام‏ 1973 ‏ورحلة‏ ‏لندن‏ 1979, ‏كما‏ ‏كان‏ ‏ضمن‏ ‏الوفد‏ ‏الرسمي‏ ‏الذي‏ ‏رافق‏ ‏جسد‏ ‏القديس‏ ‏مرقس‏ ‏الرسول‏ ‏في‏ ‏رحلة‏ ‏عودته‏ ‏إلي‏ ‏القاهرة‏ ‏عام‏ 1968, ‏كما‏ ‏عهد‏ ‏إليه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏بالإشراف‏ ‏علي‏ ‏بناء‏ ‏الكاتدرائية‏ ‏المرقسية‏ ‏بالأنبا‏ ‏رويس‏ ‏بالقاهرة‏ ‏حيث‏ ‏أقام‏ ‏متفرغا‏ ‏إقامة‏ ‏دائمة‏ ‏للإشراف‏ ‏علي‏ ‏عمليات‏ ‏البناء‏ ‏ومن‏ ‏الجدير‏ ‏بالذكر‏ ‏أن‏ ‏لنيافته‏ ‏مقرا‏ ‏خاصا‏ ‏بمبني‏ ‏المطارنة‏ ‏بالكاتدرائية‏ ‏المرقسية‏ ‏بكلوت‏ ‏بك‏ ‏والذي‏ ‏شيدت‏ ‏في‏ ‏عهد‏ ‏البابا‏ ‏يوساب‏.‏
‏* ‏اللقطة‏ ‏الثانية‏: ‏جمعت‏ ‏ما‏ ‏بين‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏ونيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏, ‏كان‏ ‏ذلك‏ ‏عام‏ 1960 ‏يوم‏ ‏سيامة‏ ‏الأنبا‏ ‏مينا‏ ‏مطران‏ ‏جرجا‏ ‏ونجع‏ ‏حمادي‏ ‏والذي‏ ‏يظهر‏ ‏في‏ ‏الصورة‏ ‏ساجدا‏ ‏وبحضور‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط‏ ‏بصفته‏ ‏رئيسا‏ ‏لدير‏ ‏الأنبا‏ ‏مقار‏ ‏ببرية‏ ‏شيهيت‏ ‏فكان‏ ‏ضمن‏ ‏طقس‏ ‏السيامة‏ ‏أن‏ ‏يقوم‏ ‏رئيس‏ ‏الدير‏ ‏بتسليم‏ ‏ابنه‏ ‏في‏ ‏الرهبنة‏ ‏لقداسة‏ ‏البابا‏ ‏ويزكيه‏ ‏لديه‏, ‏ومن‏ ‏المعروف‏ ‏أن‏ ‏ذلك‏ ‏تزامن‏ ‏مع‏ ‏سيامة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطرانا‏ ‏لأسيوط‏ ‏في‏ 25 ‏أغسطس‏ 1946 ‏وحينها‏ ‏عهد‏ ‏إليه‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏يوساب‏: ‏برئاسة‏ ‏دير‏ ‏الأنبا‏ ‏مقار‏ ‏رسميا‏.‏
‏* ‏اللقطة‏ ‏الثالثة‏: ‏يجمع‏ ‏طقس‏ ‏التناول‏ ‏في‏ ‏إحدي‏ ‏المناسبات‏ ‏ما‏ ‏بين‏ ‏قداسة‏ ‏البابا‏ ‏كيرلس‏ ‏السادس‏ ‏ونيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏.‏

************************

صورة نادرة : اﻻنبا ميخائيل مطران أسيوط عندما كان اسمه متياس المقارى ربيته دير أنبا مقار سنة 1940م

وطنى 24/8/2008م السنة 50 العدد 2435 عن خبر بعنوان [ الاحتفال‏ ‏بحبرية‏ ‏مطران‏ ‏أسيوط ]
تقيم‏ ‏كنائس‏ ‏أسيوط‏ ‏عبر‏ ‏الأسبوع‏ ‏الحالي‏ ‏القداسات‏ ‏الاحتفالية‏ ‏بمناسبة‏ ‏حلول‏ ‏العام‏ ‏الثاني‏ ‏والستين‏ ‏علي‏ ‏رسامة‏ ‏نيافة‏ ‏الأنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏مطرانا‏ ‏لكرسي‏ ‏أسيوط‏ ‏في‏ 25‏أغسطس‏1946,‏ويوسف‏ ‏سيدهم‏ ‏وأسرة‏ '‏وطني‏' ‏يتقدمون‏ ‏بخالص‏ ‏التهنئة‏ ‏للحبر‏ ‏الجليل‏ ‏نيافة‏ ‏أنبا‏ ‏ميخائيل‏ ‏ضارعين‏ ‏إلي‏ ‏الرب‏ ‏أن‏ ‏يديم‏ ‏رعايته‏ ‏وأبوته‏ ‏الحانية‏ ‏لشعبه

**************************

صورة نادرة لنيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط مع والديه

إستقالة الأنبا ميخائل من رئاسة دير أبو مقار

فى شهر مارس 3/2009م أعلن الانبا ميخائيل اسقف اسيوط ورئيس دير ابو مقار واكبر الاساقفة سنا على مستوى الجمهورية استقالتة من رئاسة دير ابو مقار الموجود فى الكليو 92 بطريق مصر اسكندرية الصحراوى ورفض الانبا مخائيل الاعلان عن اسباب استقالتة التى كانت مفاجاة بالنسبة للجميع ويعتقد أن سبب الإستقالة هو كبر سنه وعدم إستطاعته السفر والإهتمام برئاسة الدير
ومن جانبة اكد البابا انة حاول كثير مع الانبا ميخائيل حتى يتراجع عن قرارة ولكن الانبا ميخائيل اصر على قرارة وكان الانبا ميخائيل قد تولى رئاسة دير ابو مقار بعد وفاة االاب متى المسكين الاب الروحى للانبا ميخائيل
ومما يذكر أن الانبا مخائيل لم يحضر اجتماع المجمع المقدس الذى يراسة البابا شنودة منذ عشرين عاما وكان قد رفض ان تكون للبابا واى من الاساقفة اى سيطرة على دير ابو مقار اثناء فترة رئاستة وعندما اعلن الانبابشوى انة سوف يحكم احد رهبان دير ابومقار بسب مشاركتة بورقة عمل لتغير لائحة انتخاب البابا فى مؤتمر العلمانين الاول رفض الانبا ميخائيل ذلك وارسل انذار شديد اللهجة الى البابا شنودة يحذرة فية من الاقتراب من رهبان دير ابومقار
وهناك تخوف بين الرهبان من ان يتولى ر ئاسة الدير احد الاساقفة الموجودين حول البابا مثل الانبا يؤانس اسقف الخدمات وسكرتير البابا الخاص او الانبا بشوى سكرتير المجمع المقدس واسقف دمياط  ، ومن جانبهم ارسل رهبان دير ابو مقار الى البابا مذكرة يرشحون فيها القمص باسليوس المقارى وهو احد رهبان لتولى رئاسة الدير ابومقار بدلا من الانبا ميخائيل
ويذكر ان دير ابو مقار من اغنى الاديرة الموجودة في مصر حيث يمتلك حوالي 3000 فدان زراعية علاوة على وجود بعض مزارع الحيوانات بداخله وانه يصدر منتجاته لخارج مصر
 http://copticwave.com/news/news44.htm

فى 9/8/2014م وصل انبا ميخائيل إلى دير درنكة والصورة فى دير درنكة
صلواتكم من أجل أن يتم شفائه خاصة ونحن فى صوم أم النور حبيبته وشفيعته دائما

This site was last updated 08/10/14